English
   
وزير المالية يعقد اجتماعاً مع مجلس هيئة الاشراف على التأمين لمناقشة تطوير القوانين التأمينية
البحث
نتائج الفئة الثانية لحملة الشهادة الثانوية العامة و التجارية في المسابقة المعلن عنها لصالح المصارف العامة وزير المالية يعقد اجتماعاً مع مجلس هيئة الاشراف على التأمين لمناقشة تطوير القوانين التأمينية الدكتور رياض عبد الرؤوف معاوناً لوزير المالية لشؤون الايرادات العامة وزير المالية يتفقد جاهزية الامانات الجمركية في حمص و اللاذقية..ويؤكد على جاهزية الخدمات الجمركية في معبري العريضة و جوسية وزير المالية يجتمع مع المكاتب الصحفية للمديريات والجهات التابعة لوزارة المالية ملتقى رجال الأعمال الخامس لإعمار المنطقتين الوسطى والشرقية 4 و5 تموز بحماة ملتقى رجال الأعمال الخامس لإعمار المنطقتين الوسطى والشرقية 4 و5 تموز بحماة
مقابلات و ندوات السيد الوزير

 
أخبار منوعة
إرسال شكوى

أذا لديك أي شكوي يرجى ارسالها
الينا

 
 
ردود الوزارة

كولونيال بنك... اكبر إفلاس مصرفي في 2009

واشنطن - أ ف ب - أعلنت الوكالة الحكومية المصرفية الجمعة الماضي(14-8-2009)، إغلاق مصرف «كولونيال بنك» مقره في جنوب الولايات المتحدة، في اكبر إفلاس مصرفي خلال 2009. ويملك المصرف 346 فرعاً في الولايات المتحدة، تتركز في ولايات فلوريدا وألاباما وجورجيا ونيفادا وتكساس، ليكون سادس أكبر انهيار مصرفي في تاريخ الولايات المتحدة، بحسب موقع «سي أن أن» الإلكتروني. وتبلغ أصول المصرف 25 بليون دولار، وقيمة الودائع 20 بليوناً، وهو أكبر بمئة مرة من أي مصرفٍ انهار هذه السنة داخل أميركا.

\r\n

ولفتت الوكالة إلى أن مصرف «بي بي اند تي» اشترى غالبية أسهمه. وأذاعت الهيئة الفيديرالية لضمان الودائع المصرفية في بيان، أن مصرف «كولونيال بنك» مقره مونتغومري عاصمة ولاية الاباما «أُغلاق اليوم (الجمعة)».

\r\n

وأضافت الهيئة أنها توصلت إلى اتفاق مع مصرف «بي بي اند تي» المحلي ليشتري أصول «كولونيال بنك» كاملة التي تناهز قيمتها عشرين بليون دولار.

\r\n

وأكدت أن «الفروع الـ346 لكولونيال بنك في الاباما وفلوريدا وجورجيا ونيفادا وتكساس عاودت فتح أبوابها أمس، في شكل طبيعي باسم «بي بي اند تي»، الذي يملك 1500 فرعٍ في أميركا.

\r\n

و «كولونيال بنك» اكبر مصرف يعلن إفلاسه في الولايات المتحدة منذ بداية هذه السنة، ويشكل إفلاسه أحد اكبر عشرين إفلاساً منذ 1980.

\r\n

ونقل موقع «سي أن أن» ايضاً أن المؤسسة الفيديرالية لضمان الودائع أعلنت، في وقت متأخر من الجمعة، عن سقوط أربعة مصارف أخرى، أكبرها «كوميونيتي بنك أوف نيفادا»، ويملك أصولاً بقيمة 1.52 بليون دولار، وودائع بقيمة 1.38 بليون.

\r\n

وسيكلف سقوطه، مؤسسة ضمان الودائع نحو 781.5 مليون دولار، لأنه لم يستطع إيجاد مشتر للأصول والودائع، فبقيت الودائع تحت إدارة مؤسسة ضمان الودائع.

\r\n

نقلاً عن صحيفة الحياة


اظهار0 - 0 من0

الصفحة 0
التصويت
هل يفي الموقع بالأغراض المرجوة منه
 
  • نعم
  • لا
  • ربما
  •  
    الرسائل الإخبارية
    البريد الالكتروني

     
     
         
     
     
    Powerd By SyrianMonster | All Rights Reserved, Syria Finance